تفيد شركة أجيليتي للمخازن العمومية ش.م.ك.ع (“أجيليتي”) أنها استلمت إخطاراً بدعوى مقامة ضدها أمام المحكمة الجزئية الأميركية في المقاطعة المركزية في كاليفورنيا. وقد أقام الدعوى الموظف السابق في أجيليتي، جون لي ميلر وفق الإجراءات السرية استناداً إلى قانون الادعاءات الخاطئة الأميركي (“القانون”).

ويزعم ميلر في دعواه أن أجيليتي خالفت القانون من خلال استخدامها لنظام محاسبي خاطئ لاحتساب قيمة التكاليف غير المباشرة ما أدى إلى زيادة التكلفة على الحكومة الأميركية في 3 عقود حكومية سابقة بقيمة إجمالية تقريبية ناهزت 19 مليون دينار كويتي. وقد أبلغ محامي المدعي أجيليتي أن موكله ينوي التراجع عن ادعاءه الخاص بزيادة تكلفة العقود، بقيمة 12 مليون دينار كويتي، مما يخفض قيمة مطالباته الى 7.5 مليون دينار كويتي. تجدر الإشارة أن لا صلة للدعوى بالنزاع المتعلق بعقد المورد الرئيسي الذي تم تسويته بشكل كامل في مايو 2017.

وترى أجيليتي أن إجراءات إعلان الدعوى غير صحيحة وأن لا أساس جدي لادعاءات ميلر. هذا وكانت الحكومة الامريكية قد رفضت المشاركة في الدعوى.

 

   وتفضلوا بقبول فائق الاحترام ،،،

 

إدارة علاقات المستثمرين